4

رصيف

الأربعاء، 16 يوليو، 2014



تمشي على عجلة مِن أمر قلبها 
تغمض عينيها و تفتحهما بسرعة !..
لا تريد أن تتذكر عربدة المواقف في 
هذا الشارع و قرب حافة ذاك الرصيف !..

تمشي بسرعة .. 
تعاتب ذاتها المُحِبة !..
تجلس للحظة على كرسي في آخر الشارع ..
تنظر للسماء
للطيور

وتسمع بوضوح صوت المارين بقربها ..  
تقف لظلالهم .. و لتوبتها تبتسم خلسة !!
و في فجأة فَرِحة ..!! مِن بينهم تحاول أن تجده 

قد خطفت الشمس ظِله !
فعاد بنور وجهه 
وعلى كتفيها عاش عطرة .
..

16 يوليو