20

تحت المطر

السبت، 1 أكتوبر، 2011


رقصات جميلة .. كانت اليوم تحت المطر

أستمعُ حينها لصراخ ِ أطفالي

بل وأني أشاركهم الصرخات الخفيفة مِن برودةٍ نشعرها سويا

في كل قطرة من زخ المطر

..

ضحكاتهم ... ملأت كياني

اقتصت شيئا ًمِن حزني وألمي

لمعة أعينهم ..فيض حب تمرغ على صدري وجفن عيني..

أما أجسادهم .. فصغيرة هي

 أراها كالأطياف الجميلة البيضاء تحوم مِن حولي ببطء

كالطيور التي لا تقوى على الحراك مِن تبلل جناحيها
..

ما أجمل شعرهم المبلل

ورائحتهم التي يخالطها براءة اللعب تحت المطر

ما أجملكم يا صغاري وأنتم لا تحملون المظلة

ما أعذبكم وأنا أراكم تتأهبون للإحتماء بي .. حين ترون البرق يبرق
والرعد بقوته في السماء يضرب و جميعنا يصمُت !.
هيّا يا أبنائي .. لنصلي لله شكراً وندعوه أن يغيثنا أكثر ..

شكراً على نعمائك يا ربي .